آخر 10 مشاركات
حبة الحمراء حب الرشاد : الحريرروه...الحسو خلطات اماراتيه للنفاس!! (الكاتـب : شمس الامارات - آخر مشاركة : OM_SULTAN - مشاركات : 7 - المشاهدات : 37668 - الوقت: 09:13 PM - التاريخ: 09-11-2018)           »          طاش ما طاش الطرطعان(سوق الحمام) (الكاتـب : OM_SULTAN - مشاركات : 0 - المشاهدات : 205 - الوقت: 09:01 PM - التاريخ: 09-11-2018)           »          الطريقة الإماراتية لعيش و لحم العزايم Traditional Emirati Rice and meat recipe (الكاتـب : OM_SULTAN - مشاركات : 1 - المشاهدات : 245 - الوقت: 02:42 AM - التاريخ: 09-10-2018)           »          تفسير رؤية السفينة أو الباخرة فى المنام بالتفصيل (الكاتـب : OM_SULTAN - مشاركات : 0 - المشاهدات : 473 - الوقت: 12:17 PM - التاريخ: 07-31-2018)           »          تتقصى الباحثة والشاعرة الإماراتية شيخة محمد الجابري في كتابها “زينة المرأة في الإمارا (الكاتـب : OM_SULTAN - مشاركات : 0 - المشاهدات : 469 - الوقت: 09:43 PM - التاريخ: 07-23-2018)           »          يقول الشيخ خليفة بن شخبوط اَل نهيان :-الزعفران أنواعه والعنبر المسحوق (الكاتـب : OM_SULTAN - مشاركات : 0 - المشاهدات : 398 - الوقت: 09:26 PM - التاريخ: 07-23-2018)           »          أدب .. المتنبي : قصيدة على قدر أهل العزم تأتي العزائم (الكاتـب : OM_SULTAN - مشاركات : 0 - المشاهدات : 588 - الوقت: 01:03 PM - التاريخ: 07-04-2018)           »          أَخَاكَ أَخَاكَ إنَّ مَنْ لاَ أَخَا لَهُ ... كَسَاعٍ إلَى الهَيجَا بغَيرِ سِلاَحِ (الكاتـب : OM_SULTAN - مشاركات : 0 - المشاهدات : 616 - الوقت: 09:53 AM - التاريخ: 06-30-2018)           »          شاطئ الجميرا الممتد على طول إمارة دبي ..تراث الامارات (الكاتـب : OM_SULTAN - مشاركات : 0 - المشاهدات : 537 - الوقت: 04:46 PM - التاريخ: 06-29-2018)           »          التنمية الزراعية في الامارات تراث الامارات (الكاتـب : OM_SULTAN - مشاركات : 0 - المشاهدات : 541 - الوقت: 07:56 AM - التاريخ: 06-28-2018)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-23-2016, 04:50 AM   رقم المشاركة : 1
الكاتب

OM_SULTAN

المشرف العام

OM_SULTAN غير متواجد حالياً


الملف الشخصي








OM_SULTAN غير متواجد حالياً


اليوم الوطني الـ 86.. المملكة العربية السعودية وطن أخضر.. وعطاء لا ينضب

اليوم الوطني الـ 86.. المملكة العربية السعودية وطن أخضر.. وعطاء لا ينضب

شارك من خلال
تويتر
فيسبوك
جوجل بلس
اكتب رأيك

اليوم الوطني الـ 86.. السعودية تتطلع لـ 2030 وتطوير إنسانها وإكمال ملحمة البناء
وطن أخضر.. وعطاء لا ينضب


ولي العهد: وطننا آمن ومستقر ولي ولي العهد: نشهد نموا وازدهارا
وطن أخضر.. وعطاء لا ينضب «عكاظ» (جدة)



فجر جديد يطل على المملكة العربية السعودية، وهي تَعْمُرُ أرجاء الوطن، وديدنه التلاحم مع قيادته. وتحل اليوم الذكرى الـ86 لليوم الوطني ليستذكر السعوديون ذكرى الآباء المؤسسين لهذه الدولة الفتية، وفي مقدمتهم المؤسس المغفور له الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن الفيصل آل سعود الذي صنع مع رجاله الأوفياء ملحمة البناء، والتوحيد، والتأسيس لدولة قوية أخلص لها أبناؤه الذين تعاقبوا على حكمها، وصولاً إلى عهد ملك الحزم والعزم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي عهده الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز، وولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، وهي مسيرة عنيت أساساً بالإنسان السعودي الذي تهيأت له أسباب النماء والتطور والتعلم ليكون مواطناً صالحاً قادراً على رد الدين الذي في عنقه للوطن. ومن خلال خطط التنمية الخمسية المتتالية أضحت المملكة قوية، وراسخة، وعامرة بالبنى الأساسية، وتوسع اقتصادها حتى غدت عضواً في مجموعة الدول الـ20 الأقوى اقتصاداً في العالم. وهو ما جعل السعودية جاهزة بعقول قادتها ورجالها لرسم رؤيتها الجريئة لما تريد أن تكون عليه بحلول العام 2030، لاستدامة تنميتها، وتعزيز مكانتها في العالم، وريادتها في العالم الإسلامي، وزعامتها لمنطقتها العربية. ست وثمانون سنة ليست كبيرة في عمر الشعوب التي قضى بعضها حقبة أطول لبلوغ التطور المنشود. وحَسْبُ المملكة أنها بدأت من حيث انتهى الآخرون، واستصحبت بناء إنسانها جنباً إلى جنب الإعمار والبناء العمراني. وتتأهب للعبور نحو الذكرى الـ 87 لتأسيسها وهي منشغلة بهموم أهلها، وحماية أرضها من شرور العصر وآفته المعروفة بالإرهاب، وتعزيز قاعدتها الاقتصادية لتتخلى عن الاعتماد على النفط وحده، وتصبح رقماً فاعلاً في مجالات التصنيع، وتوطين التكنولوجيا.

ولن تمر هذه الذكرى الطيبة دون أن نستعيد تضحيات المؤسس والآباء والأجداد الذين أرسوا دعائم ما ننعم به اليوم دون وسائل عصرية كالتي نراها اليوم في كل جانب من جوانب حياتنا المعاصرة. ولعل الهدية الكبرى من ذلك الجيل الرائد المعطاء هي هذه الدولة الأبية، بحدودها، وأجوائها، وبرّها وبحرها، ومناخاتها، التي شكلت بوتقة انصهرت فيها فئات المواطنين في مختلف المناطق ليواصلوا رسالة العطاء والإصرار على الإنجاز، واستمرار كتابة تاريخ الإنسان السعودي على مر الحقب والأزمان.

Cant See Links

منوهاً بقيادة الملك سلمان وتجربة تجفيف منابع الإرهاب
ولي العهد: نعيش أمنا وأمانا واستقرارا


ولي العهد: نعيش أمنا وأمانا واستقرارا واس (الرياض)

شارك من خلال
تويتر
فيسبوك
جوجل بلس
اكتب رأيك

نوه ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز بما تعيشه السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود من أمن وأمان واطمئنان وتطور وازدهار في مناحي الحياة كافة بفضل الله ثم بفضل ما أسس عليه كيانها الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن الفيصل -رحمه الله- من احتكام إلى كتاب الله الكريم وسنة رسوله الأمين والعمل على خدمة الإسلام ورعاية الحرمين الشريفين وقاصديهما وتعزيز التضامن العربي والإسلامي وتوطيد الأمن والسلم الدوليين.

وقال في كلمته بعنوان «وطن الوحدة والتوحيد» بمناسبة ذكرى اليوم الوطني السادس والثمانين «تعيش السعودية هذه الأيام قيادة ووطنا ومواطنا فرحة يومها الوطني المجيد محتفية بذكراه السادسة والثمانين في الثاني والعشرين من شهر ذي الحجة لهذا العام 1437هـ يشاركها في ذلك عموم العرب والمسلمين وقادة وأبناء الدول الصديقة، وهي مناسبة يستذكر فيها الجميع الدور الريادي لمؤسس هذا الكيان العظيم -يرحمه الله- الذي نعيش ثمرة جهوده المباركة في واقعنا الحاضر أمنا، واستقرارا، وتطورا لوطن يحتل موقع القلب من العالم ويؤثر في أمنه واستقراره بحكم موقعه الإستراتيجي وثقله الروحي ومكانته الاقتصادية التي أهلته ليكون أحد أقوى اقتصاديات العالم وعضو مجموعة العشرين ذات التأثير القوي في اقتصاد العالم وتحديد مساراته والمساهمة في حل إشكالياته».
وأضاف ولي العهد «لاشك أن نجاح خطط وجهود التنمية في أي بلد من البلدان يعتمد في الأساس على توفر المناخ الأمني الملائم الذي بدونه يتعذر أن تحقق التنمية أهدافها، وفي هذا الوطن الكريم تعمل أجهزة الأمن بدعم ورعاية وتوجيه سيدي خادم الحرمين الشريفين على المحافظة على ما تحقق ولله الحمد من أمن واستقرار يندر مثيله في أي دولة من دول العالم».
وبين أن أجهزة الأمن السعودية استطاعت أن تحقق نجاحا مشهودا محليا وعالميا في مواجهة ظاهرة الإرهاب التي اجتاحت العالم وقدمت السعودية بذلك تجربة أمنية هي محل تقدير وإعجاب الجميع وباتت موضع استفادة لكثير من الدول في مواجهة الإرهاب وتجفيف منابعة الفكرية والمالية.
وأوضح ولي العهد أنه «يمكن لأي متابع منصف أن يدرك حقيقة ما تعيشه السعودية من أمن وأمان واستقرار وازدهار يتعاظم حجمه وقدره إذا ما قورن بما هي عليه الأوضاع في كثير من الدول في عالمنا المعاصر التي تسودها الفوضى والخوف والصراعات على نحو يعرض حياة الناس وأمنهم للخطر ويقود البلاد إلى المزيد من الفرقة والانقسام».

حفظ الله لهذا الوطن أمنه وأمانه في ظل قيادة ورعاية سيدي خادم الحرمين الشريفين وأعاد هذه المناسبة الكريمة على الجميع بالعزة والرفعة والسؤدد.
Cant See Links


مستحضرا جهود المؤسس ومحييا الأبطال
ولي ولي العهد: رؤية 2030 تحقق النمو وتستشرف المستقبل


ولي ولي العهد: رؤية 2030 تحقق النمو وتستشرف المستقبل واس (الرياض)

شارك من خلال
تويتر
فيسبوك
جوجل بلس
اكتب رأيك

أكد ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز أن ذكرى اليوم الوطني السادس والثمانين للسعودية مناسبة نستحضر فيها ما قام به مؤسس بلادنا وباني نهضتها الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود - رحمه الله - وأبناؤه البررة من بعده، منوهاً بما تشهده السعودية من نمو وازدهار تحت قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وهي تشرُف بخدمة ورعاية الحرمين الشريفين وقاصديهما.


وأوضح في كلمته بهذه المناسبة أن ما تعيشه بلادنا من أمن واستقرار، وما تشهده من تطور وازدهار، وما تزخر به من ثروات وإمكانات وموارد بشرية مؤهلة، وما تتمتع به من موقع إستراتيجي يؤهلها لأن تكون في مصاف الأمم، وأن ذلك كله يستوجب منا شكر المولى عز وجل على كريم فضله ومنّه، ويدعونا إلى المحافظة على مكتسباتنا ومواصلة العمل لتحقيق المزيد من النجاح والإنجازات.
وقال: «تأتي رؤية المملكة العربية السعودية 2030، التي أقرها سيدي خادم الحرمين الشريفين، إيذاناً ببدء مرحلة جديدة من التطوير والعمل الجاد لاستشراف المستقبل، ومواصلة السير في ركاب الدول المتقدمة، وتحقيق النمو المنشود مع التمسك بثوابت ديننا الحنيف وقيمنا السامية».
وأضاف ولي ولي العهد: «لا يفوتنا في هذه الذكرى الطيبة أن نحيي رجالنا الأبطال الذين يذودون بأرواحهم فداء لدينهم ووطنهم، فلهم منا كل تحية وتقدير، داعين الله عز وجل أن يرحم شهداءنا ويُسكنهم فسيح جناته، وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل، ونسأل الله العلي القدير أن يديم علينا نعمه، وأن يحفظ بلادنا من كل سوء، وأن يوفق الجميع لما فيه الخير والصلاح».
ياوطن .. يعلى جبينك
ياوطن ويدوم .. عزك
جعلها تبطي سنينك
يا جبل محدن يهزك

Cant See Links


الصور المرفقة
     
آخر تعديل OM_SULTAN يوم 09-23-2016 في 05:11 AM.
رد مع اقتباس
قديم 09-23-2016, 04:57 AM   رقم المشاركة : 2
الكاتب

OM_SULTAN

المشرف العام

OM_SULTAN غير متواجد حالياً


الملف الشخصي








OM_SULTAN غير متواجد حالياً


رد: اليوم الوطني الـ 86.. المملكة العربية السعودية وطن أخضر.. وعطاء لا ينضب

الشعب والقيادة.. حب من طرفين

الشعب والقيادة.. حب من طرفين زياد العنزي (جدة)



يتعانق السعوديون اليوم، احتفالاً بذكرى يومهم الوطني

الـ86، الذي يصادف 23 سبتمبر من كل عام، وهو التاريخ الأثمن لهذه البلاد الممتلئة اقتصاديا، والمتينة سياسيا، والمتطورة في شتى العلوم والمعارف، وفق الإرادة الملكية الطموحة. تقول سعدى دبيان وهي في الستين من عمرها
لـ«عكاظ» إن هذه المناسبة تفتح «ألبوم» صور الماضي المجيد منذ عهد المؤسس, وحتى عهد الحزم والعزم، مؤكدة أن ما يميز المملكة هو تلاحم الشعب مع القيادة في الظروف كافة، وهو ما يكشف جزءاً من أسرار قوة الدولة ومتانتها. تضج البيوت والشوارع الآن برائعة الراحل طلال مداح «وطني الحبيب» التي تتردد على ألسن السعوديين منذ خمسين عاماً، وهو غزل فطري لا يدرّس، بل هي قصة انتماء تبدأ بـ «روحي وما ملكت يداي فداه» ولا تنتهي بــ«وطني الحبيب وهل أحب سواه».الحناجر عندما تصدح بكلمات الأمير بدر بن عبدالمحسن «فوق هام السحب» التي تغنى بها فنان العرب محمد عبده، كل ذلك يعكس مدى حب الشعب لحكومته، ويرسم العشق غير المشروط.



شعراء الوطن: مشاعرنا تفيض فرحا وشعرا في ذكرى الشموخ والمجد

شعراء الوطن: مشاعرنا تفيض فرحا وشعرا في ذكرى الشموخ والمجد «عكاظ» (جدة)


عبر عدد من الشعراء عن ابتهاجهم بالذكرى 86 لليوم الوطني، لافتين إلى أن تلك المناسبة الغالية تلهم الشعراء الكثير من قصص المجد والبطولة التي سجلها قادة هذا البلد منذ عهد المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن وحتى عصر سلمان الحزم والعزم.
وقال الشاعر مطر الروقي إن تفاعل المواطنين مع هذه المناسبة واجب وطني يجسد قوة اللحمة بين القيادة والشعب، لافتين إلى أن رؤية المملكة 2030 تقوم على ثلاث ركائز وهي اقتصاد مزدهر ومجتمع حيوي ووطن طموح، ولعل التفاعل مع ذكرى اليوم الوطني يحقق مفهوم المجتمع الطموح الذي لابد أن يتفاعل فيه الشاعر والمثقف والفنان والسياسي والجندي وكافة شرائح المجتمع لتحقيق أهداف تلك الرؤية الطموحة.

ورفع الشعراء أجمل التبريكات والتهاني إلى مقام سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وإلى ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز، وإلى ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، وإلى الحكومة الرشيدة، والشعب العربي السعودي بهذه المناسبة الوطنية المجيدة. من جانبه، قال الشاعر بدر اللامي «لا نلوم مشاعرنا إذا فاضت فرحا وفخرا وشعرا وهي تستعيد ذكرى يوم مجيد وخالد في ذاكرة ووجدان الإنسان السعودي، إن الذاكرة تستعذب استلهام صفحات من التضحية والبطولات التي سطرها الملك الموحد لهذا الكيان العظيم الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود طيب الله ثراه تحت راية التوحيد وعلى منهاج راسخ ثابت قوامه هدي كتاب الله والسنة النبوية المطهرة». ومن جهة ثانية، أوضح الشاعر عبدالله عطية الحارثي أن ذكرى اليوم الوطني تجسيد صادق ليوم اتجهت فيه أنظار العالم نحو أمة توحدت بعد شتات وفرقة وتناحر ليضمها وطن جمع شتات أطرافه فعم الأمن والآمان والنماء والرخاء والاستقرار ليبذل كل واحد منهم الغالي والنفيس من أجل رفعته وتميزه يدفعه نحو ذلك ولاء وانتماء صادقان ولحمة لم تعرف لها الأوطان مثيلا.


Cant See Links


الصور المرفقة
     
آخر تعديل OM_SULTAN يوم 09-23-2016 في 05:02 AM.
رد مع اقتباس
قديم 09-23-2016, 05:27 AM   رقم المشاركة : 3
الكاتب

OM_SULTAN

المشرف العام

OM_SULTAN غير متواجد حالياً


الملف الشخصي








OM_SULTAN غير متواجد حالياً


رد: اليوم الوطني الـ 86.. المملكة العربية السعودية وطن أخضر.. وعطاء لا ينضب

كل الهاشتاقات ما توفيكم حقكم يا أهل المملكة 🇸🇦🇦🇪
#عشت_فخر_المسلمين
#اليوم_الوطني_السعودي٨٦
#دبي_تحتفل_بالسعوديين


#اليوم_الوطني_السعودي٨٦

مملكة الرحمه

مملكة الإنسانيه

مملكة العدل

مملكة الأمان

ما مثلك وطن 🇸🇦🇸🇦🇸🇦🇸🇦🇸🇦🇸🇦🇸🇦


#اليوم_الوطني_السعودي٨٦
برج خليفة 😍


الصور المرفقة
     
آخر تعديل OM_SULTAN يوم 09-23-2016 في 05:42 AM.
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:37 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4, Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir